قصص منوعة

صفاء تحكى قصتها وهل سوف تقبل الزواج من الرجل الثرى ام من خطيبها الذى احببته واحبها

صفاء تحكى قصتها وهل سوف تقبل الزواج من الرجل الثرى ام من خطيبها الذى احببته واحبها
صفاء تحكى قصتها وهل سوف تقبل الزواج من الرجل الثرى ام من خطيبها الذى احببته واحبها
الجزء_الاول
صفاء صبية عمرا ١٨ سنة ابوها ميت واما عايشة هية وحيدة لاما بس ابوها لأ لانو كان متزوج قبل اما لصفاء وعندو ولاد شباب وصبايا بس مابيتعرفو على صفاء واما …..بعد موت ابوها لصفاء ماضل حدا لصفاء بهل الدنيا غير اما وخالا
وضل خالا يصرف عليهن لحتى كبرت صفاء … بس بسبب الاوضاع نزوحو ع اللبنان هنن وبيت خالا .. بعد فترة اجتو سفرة لخالا عن طريق الامم وسافر على المانيا .. وضلت صفاء هية واما وقررت صفاء تدور على شغل .. صاحبة البيت يلي مستأج رين عندن دبرتلا شغل بمطعم … وبلشت صفاء تشتغل بالمطعم واتعرفت على شب حلو عمرو ٢٣ اسمو امجد هو سوري وبلش يصير بينو وبين صفاء نظرات اعجاب ..وضلو على هالحالة ٥ اشهر وبالاخير قرر امجد يخبر صفاء بمشاعرو ..
…………………………….
صفاء واقفة على جلاي الصحون .. عم تنضف الصحون وتحطون بقلب الجلاي .. وبعد بتطالعون وبتمسحون بفوطة وتحطون مكان الرئيسي
اجا امجد من وراها
امجد : صفاء
صفاء اول ماسمعت صوتو قلبا طار من الفرحة والتفت بسرعة عليه
صفاء بأبتسامة عريضة : اهلا امجد
امجد : كيفك
صفاء : مشتا… قصدي الحمدلله
امجد : ههههه وانا كمان مشتقلك
صفاء : سووري بس لانو عطول بقولا معلقا على لساني انو مين ماقلي كيفك بقولو مشتاقتلك
امجد.: امممم … المهم انا كنت اسألك شوعندك بعد الدوام
صفاء : ولا شي رايحة فورا ع البيت
امجد : ممكن اعزمك ع العشا او نشرب شي بمكان عام
صفاء : اسفة انا ماخرج هيك شغلات
امجد : ليش انقهرتي .. والله انا ماقصدي شي
صفاء : شو ماقصدك شي … اتخيل انت قاعد بمكان عام واجت اختك مع واحد وفاتو وقعدو وانت هون شفتا رح تنطر لحتى تقلك هاد زميلي بالشغل
امجد : انا اسف مافكرت فيها من هاي الناحية .. بس ياصفاء انا والله قصدي شريف
صفاء : شو يعني بقصدك شريف شو بدك
امجد : هلق مو وقتو الحكي .. بس بترجاكي بس خمس دقايق عطيني بنهاية الدوام .. بقلك هالكلمتين وبس
صفاء : طيب ماشي .. بس اذا اتأخرت مارح انطرك
امجد : شو اتأخر رح تلاقيني ناطرك يلا سلام
صفاء : الله معك
خلصت شغل صفاء وشلحت المريول .. وطلعت من باب الخارجي للمطعم كان امجد ناطرا
صفاء : مرحبا
امجد.: ياميت اهلا وسهلا
صفاء : اي
امجد : اي
صفاء : شو رح نقضيها اي واي شوبدك
امجد: شورأيك نمشي من هون
صفاء : يلا بنمشي للطريق العام
مشو وحكي امجد : صفاء بصراحة انا…….
صفاء : اي كمل انت شو
امجد : بصراحة معجب فيكي وبدي اياكي
وقفت صفاء مصدومة وقلبا طار من الفرحة .. بس هية تربيتا بتنعا تحكي مع اي حدا
امجد: شو قلتي صفاء
صفاء : ماعندي شي قولو غير انو بيت اهلي مفتوح
امجد : والله انا كمان هاد قصدي بس بدي اخد الموافقة منك بالاول وبنفس النهار بجيب اهلي شو قلتي
صفاء : بصراحة انا صرلي تقريبا خمس اشهر عم اشتغل هون وماشفت منك الا كل خير وانا ماعندي مانع فيك
امجد وهو فرحان : عنجد
صفاء : اي والله جد …
امجد : اليوم من كل بد رح جيب اهلي ونجي لعنكن
صفاء بأبتسامة ناعمة متلا : اهلا وسهلا وهلق عن اذنك
امجد : اذنك معك ..مشت صفاء وضل امجد صافن فيها والابتسامة على وجهو .. وبعدين فاق على حالو وقال : لك ما اخدنا العنوان …. صفاااء صفاااء
ركض ولحقا
صفاء : اي شوفي نسيت شي
امجد : لك ماعطيتيني العنوان
صفاء : هههه طيب احفظو منيح بتروح ع…………….
امجد : رح احفظو بصم متل اسمي
صفاء : هههههههههه ماشي .. يلا عن اذنك
راحت صفاء وقفت اوتكار وركبت
وامجد واقف وعم يقول : دخيل ربا هالبنت متل السكرة ..
وكل واحد راح على بيتو وهو مبسوط
دخلت صفاء سلمت على اما وقعدت حدا
صفاء : كيفك ياقمر اليوم
ام صفاء نادية: لك اذا انا قمر انتي شو
صفاء : انا بنتا للقمر ههههه
نادية : كيف كان شغلك اليوم
صفاء : تمام غير شكل ……. ماما
نادية: اي شوفي
صفاء: جايني عريس
نادية : عنجد .. الف مبروك بس مين
صفاء : شب سوري عم يشتغل معي بالمطعم هو شغلتو كرسون ..وكتير محترم ومن اول ما اشتغلت ماشفت منو الا كل خير وكمان اذا كان فاضي بيجي بساعدني ومبين انو ابن ناس ومحترم
نادية : اي منيح ياعمري الله يهنيكي ويبعتلك ولاد الحلال .. وايمت حكاكي هو
صفاء : اليوم وقال بدو يجيب اهلو اليوم
نادية : اي لكن قومي ارتاحي وبعد شوي بفيقك مشان تجهزي حالك
صفاء : اوك ..
……………………
بالبيت عند امجد
دخل وكانو كل اهلو مجتمعين عم يتغدو
ام امجد سنا: شو حبيبي امجد شو صار معك .. احكيت مع البنت يلي بتحبا وقلتلا انك معجب فيها وبتحبا ولا اجلتا متل كل مرة
امجد : لا ماما حكيت معا وقالتلي بيت اهلي مفتوح
سنا : اي والله ياهيك الترباي يا بلا .. وايمت بدك نروح نشوف اهلا
امجد : ياريت اليوم
ابو امجد يونس : هههه باين عليك كتير مستعجل
امجد : اي والله هالبنت مافي منها تنتين صرلا خمس اشهر عم تشتغل وبحياتا مارفعت راسا وحكت شب الادب والاخلاق عم يشرو منا وفوق كل هاد حلوة
سنا : وجبت العنوان
امجد: اي جبتو .. انا فايت ريح شوي والمسا بنروح
…………………….
المسا ببيت صفاء لبست وجهزت حالا وطلعت لعند اما
صفاء : ماما حلو
نادية : مشاء الله عنك واخيرا رح شوفك عروس ياعمري وفرح قلبي فيكي
صفاء : الله يخليكي فوق راسنا ياست الكل
نادية : صح هاد الشب بيعرف انو ماعنا حدا
صفاء: لا ماقلتلو شي
نادية : لكن روحي انهدي لجارتنا ام احمد وجوزا وكمان انهدي لصاحبت البيت الست ميرا
صفاء : يلا لحظة
راحت ندهتلون ورجعت
دخل ابو احمد وام احمد ونادية قعدت تقلون ع العريس
اندق الباب وقامت صفاء تفتح وكانت الست ميرا
ميرا : خير ياعمي شوفي عنكن جبتوني على ملا وجهي
صفاء : اهلا والله بست الكل ..فوتي فوتي بحكيلك جوا
قعدو وصارو يحكو اندق الباب وكان امجد وابوه وامو
قامت نادية تفتحلون
نادية : اهلا وسهلا
امجد : مو هون بيت صفاء
نادية : اي هون تفضلو
امجد : الحمد لله فكرت حالي نسيت العنوان
سنا : هههههه لا مارح تنساه يلا فوت قدامي
نادية : ياميت اهلا وسهلا نورتو تفضلو من هون
دخلو وقعدو .. واتعرفو على بعض
وطلعت صفاء بالقهوة ضيفت وقعدت حد اما وهية عيونا بالارض .. وامجد يسرق النظر عليها
يونس : عم المؤاخذة بس عندي سؤال محيرني
نادية : تفضل اسأل
يونس : قصدي ماعنكن حدا اب اخ عم خال لاتواخذيني ع السؤال
نادية : لا عادي ما مشكلة .. بصراحة ابوها لصفاء متوفي وانا الله ماطعمني غير صفاء ..بس جوزي عندو ولاد من قبل وهنن هلق كل واحد بدولة في واحد بسوريا وواحد بتركيا وواحد بمصر … واخي سافر على المانيا عن طريق الامم
يونس : امم بعين الله .. والله يخليك صفاء وتفرحي فيها
نادية : شكرا اخي
يونس : المهم خلونا ندخل بالموضوع فورا .. ابني امجد عاجبتو بنتك واخلاقا ونحنا جايين نطلب ايدا على سنة الله ورسولو
نادية : اهلا وسهلا فيكن .. بس لانحنا بنعرف عنكن شي ولا انتو بتعرفو عنا شي مشان هيك عطونا اسبوع نحنا بنسأل عنكن وانتو بتسألو عنا .. واذا في نصيب مارح نوقف بوجهون
يونس : كلامك ع العين والراس
نادية : انتو يلي ع العين والراس …. اخي ابو احمد رح يسأل عنكن ويردلنا خبر
ابو احمد : تكرمي اختي ..
وكملو السهرة وراح كل واحد على بيتو
………………………
تاني يوم بالمطعم
صفاء عم تزين الصحون واجا امجد
امجد : صباحو
صفاء ردت بخجل : صباح النور
امجد : كيف كانت ليلتك
صفاء : منيحة
امجد : انا طول الليل مانمت
صفاء : ليش ؟؟
امجد : لانو كنت كتير فرحان البنت يلي بتمناها رح تصير الي
صفاء احمر وجها وقالت : خجلتني على فكرة
امجد: هههه دخيل هالخجل ما احلا
صفاء : يلا روح على شغلك هلق ولما يخلص الدوام بنحكي
امجد : ماشي ..
خلصو شغل وطلعو من المطعم وصارو يتمشو وصارو يدردشو شوي
امجد: صفاء ممكن سؤال
صفاء: اكيد
امجد: ليش حسيت امك اتدايقت لما ابوكي سأل عن اهلك
صفاء: قصة طويلة عندك وقت تسمعا
امجد : اي في وقت تعالي نقعد تحت هاي الشجرة
صفاء : اي هاد ياسيدي ابي كان رجل اعمال مشهور وكان متزوج وعندو عيلة وخالي كان يشتغل عندو ..
ابي كان عمرو ستين سنة امي كان عمرا ٣٥ يعني عانس مابعرف ليش اتأخرت بالجازة المهم .. ابي قال مرتو الاولة تعبت وكبرت ومعد قادرة تلبيلو رغباتو .. وابي صار يدور على عروس يتزوجا بالسر .. قام شاف امي بالصدفة مع خالي وطلبا وامي بالاول ماكان بدا بس خالي اقنعا … واتزوج ابي امي بالسر وخبرو ولادو وانقهرو كتير منو وحاربوه … وامي حبلت فيني وجيت انا على هالدنيا … واخواتي ماعترفو فيني ولا بأمي نهائيا … وبعد فترة مات ابي وكان عمري ٥ سنين … وابي كان تارك وصية وبالوصية ماكان تارك لاالي او لاامي ولا ليرة … اجو اخواتي قلعو امي من البيت يلي كنا قاعدين فيه وصفينا بالشارع .. واجا خالي اخدنا لعندو لانو حمل حالو المسؤولية لانو هو يلي زوج امي وصار يصرف علينا لحتى نعيش … وصارت هالاوضاع وجينا لهون هو صرلو سفرة ع المانيا طلع وقال حتى ياخد الاقامة رح يعملنا لم شمل … وهاي هية قصتنا
امجد : خلص حبيبتي انا رح كون ابوكي واخوكي وحبيبك وكلشي
صفاء : حبيبتي وابوكي واخوكي !!!!؟؟؟؟؟هههههه كأنك مستعجل
امجد : وكتير ..لانو انتي خلص صرتي ملكي
صفاء : لاتنسى انو انت هلق بمرحلة الاختبار ولسه ماطلعت التنائج
امجد: ههههه ناجح وحياتك
صفاء : انا اتأخرت بشوفك بكرا سلام
امجد: بس ماصار لازم اخد رقم تلفونك
صفاء : عهمل بكون احسن
امجد: دخيلو الحريص
صفاء وامجد دغيري اخدو على بعضن لانون حبو بعض من النظرات وقلوبن كانت معترفة بالمشاعر بس اللسان لسه ما اخد الاوامر يحكي
………………….
بعد اسبوع ببيت صفاء
نادي : عطينا اذا الله عطاكن
يونس : الف مبروك .. علينا وعليكن
نادية : الله يبارك بعمركن وان شاء الله نفرح فيهم وبولادن مع بعضنا
سنا : ان شاء الله… مبروك ياولاد
صفاء عقلا طاير من الفرح : الله يبارك بعمرك مرت عمو
امجد وهو عم يتطلع على صفاء ويتبسم : الله يبارك فيكم …
يونس : شو رأيكن نعمل كتب الكتاب مع الخطبة
نادية : لا انا بفضل كتب الكتاب قبل العرس بيومين لانو لاسمح الله اذا اختلفو وما اتفقو وفسخنا الخطبة بصير اسمها مطلقة
سنا: معك حق وانا من رأيك
يونس : اذا على خيرت الله .. بنعمل خطبة ..ولبين ما نستأجر بيت ونفرشلو اياه بنحدد موعد العرس
اتفقو العيلتين على كلشي وكانو كتير مبسوطين ..
……………
تاني يوم بالمطعم
امجد شاف صفاء وراح لعندا مقهور مسكا من دراعا وبرما لعندو
امجد : انتي شو عم تعملي هون
صفاء : شو يعني عم اعمل .. عم اشتغل متل كل يوم
امجد : اااه صح انا نسيت قلك انو ممنوع تشتغلي
صفاء : والله بعرف غيرتك وحرصك علي بس والله الجازة بتكلف وانا حابة ساعدك ونتزوج بسرعة وبعد الجازة بوعدك ما اشتغل
امجد عجبتو الفكرة : طيب ماشي .. بس انتبهي انا عيني عليكي
صفاء : هههههه لك دخيل عينك اي
امجد: لك تسلمي ياقلبي … جهزيلي حالك لننزل بعد الدوام نجيب المحابس
صفاء : اوك
خلصو شغل وسلمو شغلون لوردية تانية ونزلو ع السوق اشترو المحابس وكانو كتير مبسوطين … وبالليل اجو لبسو المحابس وعملو حفلة ع الديق وجابو قالب كيك قطعوه ورغم البساطة يلي هنن فيها كانو كتير مبسوطين …
وبلشت تمر الايام وصفاء وامجد على طول مع بعض .. يروحو سوا على الشغل ويرجعو سوا واتقربو من بعض كتير .. وعم يحاولو يصمدو قد مافيهم مشان يتزوجو بسرعة ..صفاء كانت تشيل نص معاشا وتعطيه لامجد يخبيلا اياه .. لحتى اجا يوم وقرر صاحب المطعم يسكرو… وبالفعل تسكر المطعم وكل واحد قعد ببيتو ..
صفاء رفيقتا من ايام الطفولة طلعت هية واهلا واجو استأجرو جنبون وصفاء فرحت كتير … وصارت تمضي اكتر وقتا مع رفيقتا هناء ..
…….
بنص الليل صفاء عم تحكي مع خطيبا ع الواتساب
صفاء : كيفك حبيبي ليش مانك عم تحكيني
امجد : والله مشغول ياعمري عم دور على شغل ..
صفاء : وان شاء الله لقيت
امجد : اي لقيت مطعم قريب من بيتنا ..بس اجارو اقل من هداك المطعم
صفاء : يلا المهم في مردود ولو خفيف
امجد : بس على هالحالة رح نطول لحتى نتزوج
صفاء : ان شاء الله الله بيفرجا ..
امجد : آمين .. بس انتي وين عم تغطي
صفاء : ماقلتلك رفيقتي واهلا طلعو من سوريا وصارو جيرنا وانا كتير فرحانة برفيقتي هناء … ياالله ما احسنا هالرفيقة احسن رفيقة عندي طبعا من بعدك ههههه
امجد : ههههه اي كملي
صفاء : وبدي عرفك عليها
امجد : ليش لأ ..
صفاء : حبيبي مابدي عطلك روح نام بكرا عندك شغل
امجد : اوك سلام
صفاء : سلام
صفاء سكرت الواتس وصارت تحكي حالا : انا لازم دبر شغل وساعد امجد مشان نتزوج … اكيد مافي غير الست ميرا بتساعدني متل مادبرتلي شغل اول مرة رح تدبرلي شغل مرة تانية
طلعت صفاء لعند صاحبت البيت ميرا … دقت الباب وفاتت ..والست ميرا انسانة كتير لطيفة ومحترمة
ميرا : ياميت اهلا وسهلا بعروستنا
صفاء: شكرا طنط
ميرا : اي حبيبتي شو تشربي
صفاء : ولا شي سلامتك
ميرا : مش عيب عليكي…. لازم نشربي شي
صفاء : طيب اي شي من ايدك طيب
ميرا : خمس دقايق وبتكون القهوة جاهزة
جهزت القهوة وقعدو
صفاء : طنط قاصتدك بخدمك
ميرا : انا بخدمتك انتي بس امري
صفاء : بدي تدبريلي شغل
ميرا : مش عأساس انخطبتي كيف بدك تضهري تشتغلي وانتي مخطوبة
صفاء : بدي ساعد خطيبي بتكاليف العرس والبيت
ميرا : امممم … طيب رح ساعدك لانو بحبك .. بس مش رضيانتلك انك تشتغلي وعندك زلمي بهد الحيط
صفاء : هو انا بس لحتى اتزوج رح بطل شغل
ميرا : اوكي حبيبتي … لحظة لفكر في حدن مبارح كان يحكي قدامي بدون وحدي تشتغل مين ياميرا .. مين ياميرا … اي اي اتذكرت
صفاء : مين ؟؟
ميرا : ابن ابن عم بيي ..
صفاء : مافهمت
ميرا : مش مهم .. المهم هيدا قرايبي هو محامي وعم يشتغل بمكتب محامات كبير وقال بدون اذنة شو رأيك
صفاء : اي ليش لأ المهم شغل
ميرا : خلص انا بحكي معو وبكرا بردلك خبر
صفاء : يكتر خيرك
ميرا : خير الله ..
……………………..
تاني يوم نزلت ميرا لعند صفاء .. دقت الباب وفتحتلا صفاء
ميرا : هاتي البشارة
صفاء : مشي الحال؟؟
ميرا : اي مشي الحال يلا جهزي حالك مشان تستلمي الشغل اليوم
صفاء : ثواني
دخلت صفاء غيرت تيابا بسرعة .. وبعتت رسالة لامجد خبرتو انو لقت شغل .. وراحت مع ميرا
……………………
ع باب المكتب ( المكتب فيكن تقولو متل شي شركة محامات صغيرة فيها محامين ..وهية من طابق واحد )
دخلو ..ميرا سألت عن مكتب جورج .. وراحو لعند جورج .. وصلو لقدام مكتبو وكان في سكرتيرةعندو ..وعند كل محامي بالمكتب في سكرتيرة .. طلبو منا يشوفو جورج ..
………..
بالمكتب
جورج : اهلا وسهلا بقربيتي ميرا هيدا وجهك ولا ضو القمر
ميرا : ههههه تسلملي شو بتحب المزح
جورج : ماعرفيتنا عالصبية
ميرا : هيدي يلي قلتلك عنا مشان الشغل
جورج اتطلع عليها من فوق لتحت : بس هيدي صبية انا فكرت شي وحدة عمرا ٤٠ او ٥٠
ميرا : شو ٤٠ و٥٠ هيدي صفاء عمرا ١٨ ومتطرة على الشغل شو بتشغلا
جورج : اكيد بنشغلها .. عطيني اسمك بالكامل مشان نعمل معك عقد … وبروح بوقعو من عند صاحب المكتب المحامي عادل
صفاء : ممكن اعرف كيف طبيعة الشغل هون
جورج : الشغل عنا كتير سهل انتي هون شغلتك تعملي قهوة وشاي ونسكافي وعصير و.. وو. ولاتخافي في بالمطبخ الات بتعمل كلشي يعني انتي بس بتحطي الكوباية تحت الالة هيدي اول شغلة وتاني شغلة هون مابتدخلي بحدا بتطلب منك شي سكرتيرة المشروب بتدويلا اياه وبترجعي .. وعلى مكاتب المحامين مابتقربي وخصوصا مكتب الميتر عادل وثالثا بتضلي هون لبعد مايروحو المحامين بنتضفي كل المكاتب وبتروحي على بيتك وتاني انهار بتجي بكير وبتعملي تنضيف سريع وبتفتحي الشبابيك مشان يتهوا المكان وهيدا هو كل شغلك
صفاء : الشغل كتير سهل
جورج : اي صح سهل بس مو اذا سهل تتكسلني لازم تكوني نشيطة
صفاء : ان شاء الله بكون عند حسن ظنك
ميرا : جورج وشو بخصوص المعاش
جورج : ٧٠٠ دولار بالشهر منيح
صفاء فرحت كتير : كتير منيح شكرا استاذ
جورج : هههه هيدا حقك .. المهم وقعيلي هون وقومي لعرفك ع المكان …
وقعت عالوراق … وطلعت مع ميرا وجورج تعرفت ع المكان وبلشت شغل … وبالفعل كان الشغل كتير سهل ومانو متعب ابدا وحتى بلشت تمل .. كانو السكرتيرات يطلبو منا المشروبات .. وهية تروح توصلا للسكرتير او السكرتيرة وهنن بدخلوهم لعند المحامي تبعون … وهية ترجع ع المطبخ … وخلص الدوام وبواب المكاتب انفتحت وبلش يطلع منا المحامين وهية واقفة بباب المطبخ عم تتفرج عليهم وكانو مبينين كتير اكبار وكلاس .. والمحامين كانو رجال ونسوان … وبالاخير طلع صاحب المكتب واشطر محامي بيناتون اسمو عادل … كان لابس طقم رسمي وانيق وحلو مابو شي ..وريحت عطرو عبت المكان … اجا تلفون وهو طالع رد من غير نفس وصفاء عم تتفرج عليه وهو مو شايفا
عادل : اي .. اي … جاي ..ليش ماحولتلك رصيد مبارح وين رحتي فيهن كلون …. اووووف .. جاي جاي … وين قلتيلي بأي مول .. طيب ليكيني ضاهر من المكتب
سكر وطلع .. وصفاء صارت تضحك وتقول : اكيد هاي مرتو ومشيبتو … المهم انا مادخلني لنضف المكان وروح على بيتنا …
يتبع …………
#الجزء_الثاني
نضفت المكان وطلعت قفلت الباب ونزلت ع الشارع كان امجد واصل لعندا
صفاء : هاي حبيبي
امجد : هايات
صفاء : امجد انا كتير مبسوطة … هالشغل كتير سهل
امجد : اي الحمد لله …وحياتك عندي بس الله يفرجا والله ماخليكي تشتغلي بمكان
صفاء : الله كريم حبيبي … المهم احذر اشقد معاشي
امجد : اشقد ؟؟
صفاء: ٧٠٠دولر .. لك ٧٠٠ انا عقلي رح يطير مني
امجد : عم تحكي جد
صفاء : والله جد .. ماقلتك الله كريم بشتغل كم شهر بنكون دبرنا كلشي
امجد : ان شاء الله شو رأيك بهل المناسبة اعزمك على بوظا (ايس كريم)
صفاء : موافقة
نزلو ع السوق اتفتلو شوي واكلو بوظا وانبسطو كتير ورجعو ع البيت
صفاء : امجد شو رأيك عرفك اليوم على رفيقتي هناء
امجد : خلص متل مابدك .. يلا وصلنا .. روحي اندهيلها بقعد معكن شوي وبروح
صفاء : اوك .. لحظة وبندهلا
راحت صفاء جابت هناء واجت .. سلمت على امجد وقعدو شوي .. وصارت صفاء تحكيلو لامجد عن مغامراتا هية وهناء لما كانو صغار …
استأذن امجد وراح .. وضلت هناء وصفاء مع بعض
صفاء : كيف لقيتيلي مجودتي
هناء : الله يخليكن لبعض كتير لابقين لبعضكن
صفاء : لك يقبر قلبي شو بحبو .. لك انا مابتخيل حياتي من دونو
هناء : الله لايحرمكم من بعض
صفاء : آمين .. المهم تعالي احكيلك شوصار معي اليوم بالشغل .
هناء : هاتي لنشوف ..
………………………
ومر كم يوم وصفاء كانت كتير مبسوطة بشغلا ومعد ملت متل قبل لانو صاحبت كل السكرتيرات وكانو كتير حبابين معها …
وهية بالمطبخ .. اتصلت عليها جانيت سكرتيرت المحامي عادل مشان تجبلا فنجانين قهوة ..
عبت فنجانين وراحت ..
صفاء : كيفك ام الجوج
جانيت : اهلا صوص .. تعالي تعالي اقعدي هون
صفاء : ليش بصير ؟؟
جانيت : عادي … اصلا المييتر عادل مش هون .. تعالي انا طلبت فنجانين الي والك
صفاء : طيب اذا هيك بقعد ..
قعدت صفاء وجانيت وصارو يحكو
(جانيت كتير مهضومة وبتحب المزح كتير ومابتخلي حدا من شرا الا وبتحكي وبتتمسخر عليه بس من نوع المزح وقلبا ابيض كتير ومافي اي حقد بقلبا )
وهنن قاعدين ومبسوطن وعم يضحكو .. بيجي عادل ومعو واحد ..
وقفو التنتين على رجليهن
وصل عادل ونزل النضارات واتطلع عليهن بطرف عيونو وقال : شي حلو انا عاملكن هون مضافة انتي واياها
جانيت: سووري ميتر
عادل اشر على صفاء وقال : انتي روحي على شغلك … وانتي جانيت الحقيني ع المكتب
جانيت : حاضر ..
دخل عادل هو ويلي معو
صفاء : شو لئيم هالعادل
جانيت : معك حق .. بس شفتيلي هالشخصية يلي معو بتجنن
صفاء : ومين بكون هاد
جانيت : هيدا بكون اخوه الاكبر منو لعادل اسمو حسين … هيدا بكون من اشطر المحامين بالبلد ومابيستلم غير القضاي الكبيرة .. وكمان مش متزوج
صفاء : اممم طيب ليش مانو متزوج
جانيت : والله مابعرف بس حسب مافهمت انو مابحب كتير النساء .. وعندو عقدة منون
صفاء : وشو عاجبك لكن بهل المعقد
جانيت : ههههه معجبة فيه مجرد اعجاب مو اكتر هيك هيك مش جايني شي .. واذا شي انهار ولفتت نظرو بكون بيت بيي بالقلعة متل مابتقولو انتو السوريين
صفاء : هههههه الله عليكي
رن تلفون جانيت وردت .. وصرخ بوجها عادل : وينك لهلق يادوموزيل …
جانيت : جاي جاي استاذ
عادل : بسرعة
جانيت : حاضر
عادل : لحظة قولي لهيدي البنت تعملنا قهوة
جانيت : حاضر.
سكرت وقالت لصفاء : بسرعة روحي عملي ٢ قهوة وجيبها لهون وانا بدخلون اياها
صفاء : فورا …
……………..
بالمكتب عند عادل..
عادل : يارجل رح انفجر انا مش متحمل هالعيشي
حسين : ومين قلك تتزوج .. لك يلي بيتزوج بكون اكبر حمار
عادل : اي والله حمار
حسين : بس قلي شبها سوزان مش عأساس كنت ميت بحبا شو صار
عادل ؛ والله ياخيي الحب ماطلع كلشي .. لك انا بحاجة زوجة .. زوجة بكل معنى الكلمة … بدي لما ارجع ع البيت لاقي مرتي ناطرتني .. بدي لاقي طبخة جاهزة … مش شاطرة غير بالضهرات مع صحباتا .. والشوبنك .. وكمان ع الاكل بتقلي اطلب دليفيري او بتقول للسرلنكية تطبخ …. لك انا قرفت من الدليفير واكل المطاعم .. واكل السرلنيكية مابيتاكل والله لما عم اشتهي شي اكلة عم روح لعند امي تعملي اياها ..
… وحتى لما بدنا نسهر مع بعض بالبيت على رواق يابتمسك الفون يا فاتحة الابتوب ومابتعبرني ..وانت بتعرف الواحد أخر الليل بدو مرة تدلعو تغنجو تنسيه همو وتعبو طول اليوم .. بس انا كلشي عندي بالعكس
حسين : طيب هيك بدك تكمل حياتك
عادل : والله مش عارف .. انت شو بتنصحني
حسين : طلق ..مزال مش عندك ولاد .. ومن اول الطريق ولا من اخرو ..
عادل : لا انا مابقدر طلقا .. صح مع كل الغيوب يلي فيها بس بحبا
حسين : ههههههه لكن اتزوج عليها
عادل : هههه لك شو اتزوج بدك سوزان تجيب اخرتي
حسين : خلصنا اتزوج عليها بالسر
عادل : هههه لا انا مالي بهيدا الجو ..
اندق الباب ودخلت جانيت .. ومعا القهوة
عادل : صرلي عشر دقايق طالب القهوة
جانيت : سووري استاذ ماعاش تتكرر
عادل : اوك فلي ع مكتبك
طلعت جانيت وكانت عم تسرق النظر على حسين .. وهية طالعة عم تقول بقلبا : ولي على قلبي شو هيدا الجمال الله يجعلو من نصيبي
…………………….
بلش يخلص الدوام وكل يلي عم يشتغلو راحو ع بيوتن .. شلحت صفاء من رجلا ولبست شحاطة .. ورفعت عن رجليها .. وكانت لابسة قميص سمواي طويل للركبة .. شلحتو وضلت بالباضي يلي تحتو .. وشلحت حجابا .. ورفقت شعرا وحطتلو مشبك ورفعتو … وبلشت شغل شطفت المكتب كلو غرفة غرفة ونضفت الغبرا .. وراحت ع المطبخ جلت الجليات ….. خلصت ورجعت لبست تيابا .. وطلعت قفلت المكتب وراحت على بيتا
…………………
دخلت سلمت على اما وحطو اكل واكلو .. خلصو اكل وقامت نادية تلم الاكل
صفاء : ماما ليش مستعجلة انا هلق بقوم بساعدك
نادية : معليش ماما انتي ارتاحي بتكوني تعبانة
صفاء : دخيلك شو هالتعب .. اتركي من ايدك انا بشيلون ..
قامت صفاء اخدت الاكل من اما .. وجلت الجليات ورجعت على غرفتا فتحت التلفون .. وكانت كتير مشتاقة لامجد ودقتلو
صفاء : كيفك حبيبي
امجد : بتصدقي انو كتير كتير مشتقلك
صفاء : وانا كمان كتير كتير مشتاقتلك
امجد : اي شو عامل الحلو هلق
صفاء : عم يحكي معك
امجد : دخيل عمرك .. اي كيفو شغلك
صفاء : كتير مريح … بس لو انت قريب مني كان احلا
امجد : بيفرجا الله … اي قوليلي ليش متصلة ليش ماحكيتني واتساب
صفاء : لانو حابي اسمع صوتك
امجد : اذا هيك معك حق هههه
صفاء : ههه يلا وهاي سمعت صوتك واطمنت عليك سكر هلق بتخلصلي الدولارت
امجد : يلا سلام ياحب
صفاء : الله معك ياعمري
سكرت الخط وقلبت على ضهرا وفتحت اديها وتقول بحبوووو .. بحبوووو… الله لايحرمني منك يا اغلا شي عندي ..
دخلت عليها هناء وقالت مين هاد يلي الله لايحرمك منو
صفاء اتجلست وقالت : مين غيرو يقبر قلبي
هناء : ان شاء الله
صفاء : تضربي شو غليظة … اي قعدي اقعدي
هناء : اي وين ماعم تبيني
صفاء : من البيت للشغل ومن الشغل للبيت
هناء : اممم الله يعطيكي العافية …. وكيف هالشغل معك
صفاء : غير شكل والله … كتير مريح .. بس عم مل شوي
هناء : اي نزلي على موبايلك اغاني واتسمعي عليهم
صفاء : اي والله جبتيها … اصلا هنيك بالمكتب في شبكة واي فاي .. بحط ع اليوتيوب وبتمسع وانا عم اشتغل
هناء : بس انتبهي لحدا يشوفك
صفاء : لا انا اصلا رح شغل الاغاني لما يروحو بشلح وبنضف المكان وساعتها بشغل الاغاني
هناء : شو بتشلحي ؟؟
صفاء : بخفف تياب عن حالي مابقدر اشتغل بهدول التياب
هناء : الله لايعطيكي العافية … وبركي حدا شافك
صفا : هههه لك انا بقفل المكتب على حالي لما بشتغل .. شو مجنونة انا بالمرة .
هناء : امممم اذا هيك منيح ..اي شوبدك تشربينا
صفاء : شو حابة تشربي
هناء : في متة
صفاء : اي في تكرمي
…………………….
تاني يوم صفاء طلعت بكير مشان تلحق تشوف امجد قبل ماتروح على شغلا …. شافتو وقعدت معو شوي وبعدا راحت على شغلا … كملت انهارها عادي ….
وخلص الدوام والكل راح على بيتون .. هية قفلت على حالا وشلحت وضلت بالباضي ورفعت شعراتا ونزلت غرا على خدا … ورفعت عن رجليها .. وفتحت اليوتيب وحطت على اغاني وبلشت تتسمع .. وبعدين حطت على اغاني رقص وصارت تتمايل وهية عم تشتغل … وهية محترفة بالرقص …
وحطت على غناي يابنت السلطان وفردت شعر الطويل وبلشت تتمايل مع الغناي … حركات خصرا وصدرا وكتافا وكأنو كل اعضاء جسما عم ترقص .. متل الرقصات يلي بيطلعو على التلفزيون …
…………………….
عادل وصل لنص الطريق واتذكر انو تلفونو ضل بالمكتب ورجع مشان يجيبو … رجع بالسيارة …ونزل وراح لعند المكتب … طلع المفتاح من جيبو ( طعبا هو معو المفتاح الاساسي )مشان يفتح بس سمع صوت الاغاني … واستغرب منين هالصوت فتحت الباب شوي شوي .. وكانت الغناي عم تقول : اسقيني اسقيني اكتر …. الميا بأيدك سكر… اييه يلا ااا وهون في مقطع موسيقي وصارت تتمايل .. تطلع وتنزل هية عم تهز …. وهون عادل واقف مصدوم فيها .. وضل واقف مكانو يراقب …
الغناي : احنا التلاتة وتلاتة وبس … المزيكا والغنى والرقص …يلااايلااايلاا يلا ااا
عادل كان عم راقب كل حركاتا وكأنو عم يتفرج على راقصة محترفة … على شعرا يلي نازل على ضهر متل القلام ولما تنزل كيف يدق بالارض …
خلصت الغناي وطلعت وراها غناي قاعد لوحدك … كدا سرحان شطان يوزك …. في سكة شمال … يفضل يقلك …. العب يلااه … العب يلاه … ماتعلب يلاه
هاي الغناي وهية عم ترقص عليها وهية عم تغني معا وتضحك لانوكلمات الغناي بضحكو …
عادل : شو هيدا .. معقول في حدن هيك .. يا ارض احفظي ماعليكي هلق معقول هيدي هية الاذنة ..
خلصت الغناي التاني … وسكرت التفلون صفاء وقالت اوووف هلكت اشقد صرلي مارقصت هيك رقص … رح اتأخر على امي … رح خلص الشغل بسرعة وروح ع البيت … حملت ادوات التضيف يلي بالارض وراحت اتجاه المطبخ …
……………
عادل فاق من شرودو … او فاق من المسرحية يلي كانت قدامو وحس مشاعرو كلا اتحركت والحرارة ارتفعت عندو وحس حالو انو بحاجة هيك اجواء …
سكر الباب وقفلو مشان مايخلي صفاء تنتبهلو .. ودق ع الباب …
صفاء نقذت وخافت … قربت من الباب وقالت مين
عادل : انا الميتر عادل نسيت جوالي ممكن تعطيني اياه من مكتبي
صفاء : لحظة استاذ …
بسرعة راحت لبست ونزلت عن رجليها… وراحت ع مكتبو جابتلو تلفونو … وفتحت الباب
صفاء : اسفة استاذ على التأخير
عادل وهو عم يتطلع عليها من فوق لتحت قال : مش مشكلة اخد التلفون مين ايدها … وبرم بدو يمشي .. بس وقف والتفت عليها وقالا : انتي شو اسمك
صفاء : صفاء
عادل : اممم .. طيب ماشي الله يعطيكي العافية .
راح عادل ورجع ع سيارتو … وصورتا وهية عم ترقص مافارقت خيالو كمان اتفاجئت اديش هية حلوة ..
وصفاء كمان خلصت شغل ورجعت على بيتا
………………..
بليل صفاء مع امجد عم يسهرو عندا بالبيت
صفاء : حبيبي مالقيت بيت
امجد : والله مافي كلا بيوت كبيرة واجارات غالية ..
صفاء : والحل ؟؟
امجد : عم دور على شي غرفة ومنتفعاتا تكون على قدنا والا ما لاقي
صفاء : طيب واذا مالقيت
امجد : اذا مالقيت رح اخد غرفة من البيت يلي مستأجرينو اهلي
صفاء : يعني بدنا نسكن مع اهلك
امجد : انا عم قول اذا مالقيت .. وبعدين شبا القعدة مع اهلي بس مايكون ماعجبك
صفاء وهية عنجد ماعجبا بس كذبت وقالت : لا اهلك على عيني وراسي ليش في احلا من انو الواحد يعيش بالعيلة .. بس يمكن ماناخد راحتنا وانت بتعرف بنكون عرسان جدد
امجد : لا اطمني بناخد راحتنا وبنكتر ..
مد ايدو ومسك ايدا وقلا : اشتقتلك
صفاء : ولك مجنون انت شو عم تعمل اتركلي ايدي هلق امي بتجي
امجد : طيب مشتقلك كتير شو اعمل بحالي
صفاء : هههههه اذا مشتقلي عجل شوي بزواج احسن من هالحركات
امجد : ههههه وانتي قلتيها … يلا عن اذنك
صفاء : لك عوين
امجد : رايح عجل هههههه
صفاء : مجنون
امجد : فيكي .. يلاسلام ياحب
طلع امجد وصفاء مكانا عم تضحك ومبسوطة من كل قلبا
…………………….
ببيت عادل
عادل قاعد ورا مكتبو وعم يعمل اشوية معاملات . وسوزان مرتو قاعدة عم تلعب بجوالا ..
عادل رما الوراق من ايدو وحط راسو بين اديه وسندون على الطاولةوغمض عيونو … ولما غمض عيونو طلعت صفاء قدامو وهية عم تتمايل ..
فتح عيونو بسرعة مشان يبعد هالافكار من راسو ..
قام وراح قعد حد مرتو .. سحب التلفون من ايدا ورماه جنبو
سوزان : ليش هيك عملت .. في شغلة ضرورية بدي شوفا
عادل وهو عم يقرب منا ويهمس بأدنا : خلص انسيه شوي … مشتقلك ..
سوزان : خلص ولوو مش جاي عبالي
عادل : بس انا مشتقلك شو اعمل بحالي ..
سوزان استسلمت وماحبت تخجلو .. ولفت ايدها حوالي رقبتو .. وقالت: وانا كمان مشتاقتلك
عادل وهو عم يتطلع بعيونا قال : سوزان ممكن اطلب منك طلب
سوزان : انت بتأمر حبيبي
عادل : هو طلب يمكن تعتبريه سخيف بس مشاني نفزيلي اياه
سوزان : اي حبيبي بنفزلك اياه قلي
عادل : قومي ارقصيلي
سوزان : …يتبع ……
ياترى سوزان رح تنفزلو رغبتو لعادل ولا لأ .. وصفاء معقول عادل يخترق حياتا ؟؟؟ 

 

#بقلم_مريم_اليوسف

#الجزء_الثالث

عادل : قومي ارقصيلي
سوزان : اي قوم .. رح حط على غناي رومنسية وبنرقص رقصة سلو
عادل : لا انتي افهمتيني غلط …. بدي ترقصيلي انتي لحالك
سوزان : مافهمت
عادل : بدي ترقصيلي رقص شرقي … يعني متل الرقاصات يلي بيطلعو ع الtv
سوزان : شوووو … انت شو عم تحكي
عادل : شوفيها حبيبتي
سوزان : لك هيدا الرقص متل مابقولو للناس يلي زوقا هابط .. ههههه انت اكيد جنيت
عادل : جنيت ؟؟؟؟ وين الجنان بالموضوع انا بدي مرتي ترقصلي هيدا بتمسه جنان
سوزان : جنان ونص .. هههه على هالسخافة .. والله شي حلو قوم ارقصلك وانت قاعد عم تتفرج شو انا جارية عندك
عادل : هلق اذا وحدة رقصت لجوزا بتكون جارية
سوزان : عادل الله يخليك اطلاع من راسي لاني مش حابة ناقشك وكمان انا هيدا الرقص مابعرف ارقصو وعطيني جوالي من جنبك نزعتلي مراقي
عادل مسك التلفون وعطاها اياه وقال : تفضلي كلشي الا ماينتزع مراقك
وقام راح على غرفتو
وسوزان : ضلت مكانا عم تحاكي حالا قال بدو اياني ارقصلو … والله يلي بشوفو عم يطلب مني هيك طلب مابقول هيدا متعلم ومحامي كمان هههههه اكيد جن الزلمي ..
……………….
تاني يوم طلع عادل من البيت وهو معصب .. وراح ع المكتب ..
دخل ع المكتب وهو ماشي اتجاه مكتبو .. شاف صفاء واقفة عم تنضف لوحة ع الحيط من الغبرة ..
وضل صافن فيها لحتى وصل لعندا ….
عادل : احم احم
التفت صفاء : اهلا استاذ صباح الخير
عادل : صباح النور
صفاء : عايز شي استاذ بتحب حضرلك شي
عادل : اي اعميلي فنجاة قهوة وانتي دخليلي اياه
صفاء : اوك هلق بعمل فنجان قهوة وبوصلو لعند جانيت
عادل : انا قلت انتي دخليلي اياه
صفاء استغربت وقالت : حاضر .. ثواني وبكون عندك
راحت عملت فنجان قهوة .. وصلت لعند جانيت
جانيت : الميتر عادل ماقلي انو بدو قهوة
صفاء : ماهو شافني بالكريدور وطلب مني وطلب انو انا يلي دخلو اياها
جانيت : الميتر عادل هو يلي طلب منك ان تدخليلو اياها
صفاء : اي وانا كمان مستغربة متلك … وكمان الاستاذ جورج حزرني انو ما قرب من عادل لانو انسان شديد
جانيت : ههههه دخيلك انتي يا ام الشديد يلا ادخلي
قربت صفاء من الباب ودقتو
عادل : ادخل
فتحت الباب ودخلت صفاء … قربت من الطاولة حطت الفنجان ..
صفاء : بتريد شي غيرو استاذ
عادل : اي اقعدي
قعدت وهية ماسكة الصينة بقوة لانا متوترة
عادل : ليش هيك متوترة بس حابب اتعرف عليكي
صفاء تلقائيا ردت : ليش؟؟
عادل : هههه شو ليش حابب اتعرف ع الاذنة
صفاء : امممم
عادل : احكيلي عنك
صفاء : شو بتحب تعرف حضرتك
عادل : اسمك عمرك شو دراسة ..
صفاء : ممكن اعرف انت شو بتفيدك هاي المعلومات
عادل : بصراحة انا شايف انو هالشغل مابناسبك مشان هيك بدي اعرف شو دارسة بركي بدبرلك شغل احسن .. انو حابب ساعد مو اكتر
صفاء : يكتر خير فضلكن سابق
عادل : اي قوليلي اشقد عمرك
صفاء : ١٨
عادل : العمر كلو ..
صفاء : شكرا
عادل: شو دارسة
صفاء : البكالوريا قدمتا بس ما اخدتا ..ومعد كملت بعدا
عادل : وليش ماعدتيها
صفاء : انت بتعرف شو عم يصير عنا بالبلد .. وكمان انا مالي بهالدنيا غير امي ومو خرج نروح على شي مكان بسوريا ونبلش من جديد .. جينا لهون يعني الامم متكفلة فينا وكمان خالو عم يبعتلنا مصاري من المانيا
عادل: طيب بتحبي ساعدك وبتقدميها هون بلبنان
صفاء : بصراحة لا اول شي المنهاج عنكن كلو فرنسي ورح يكون صعب علي وكمان انا مخطوبة وماني مطولة لاتزوج
عادل حس حالو انقهر لما عرف انا مخطوبة : شوو مخطوبة
صفاء : اي مخطوبة .. بس ليش حسيتك اتفاجئت
عادل : لا ابدا بس ماخطر على بالي انك مخطوبة
صفاء : …….
عادل : صفاء تشرفت بمعرفتك .. وفيكي تعتبريني متل خيك الكبير واذا احتجتي اي شي انا جاهز
صفاء : شكرا كتير الك غمرتني بلطفك وهلق انا بستأذن
عادل : طبعا اذنك معك
طلعت صفاء وهية مستغربة .. ومسكتا جانيت ..
جانيت : شو بدو منك الميتر
صفاء : ولا شي بس حابب يساعدني لانو سورية ومهجرة وانتي بتعرفي انا ياحرام هههههه
جانيت : ههههههه اي والله ياحرام ههه
را حت كملت شغلا صفاء .. وكالعادة الكل راح عبيتو هية بيقت لحالاوشغلت اغاني وصارت ترقص .. وبعدا خلصت وطلعت ولقت خطيبا ناطرا
امجد : صرلي نص ساعة ناطر
صفاء : وماتقلي انك ناطر كنت استعجلت شوي
امجد :ما حبيت عطلك قلت خليكي تشتغلي ع راحتك
صفاء : لكن ليش عم تتفصحن وتقول صرلك نص ساعة
امجد : حبيت امزح معك
صفاء : وحدا قلك انو مزحك سخيف
امجد : اي انتي هههه
صفاء : يلا قوم نروح لعنا ع البيت الماما عأساس تعمل بامية اليوم
امجد : ياسلام على طبخات حماتي ما اطيبون
صفاء : بس طبخات حماتك طيبين
امجد : وخلفتا كمان مافي اطيب منا
صفاء : هههههههه يلا امشي امشي ..
راحو ع البيت وكملو انهارن مع بعض وبعدين راح امجد وسهرت صفاء وهناء لوجه الصبح .. لانو تاني يوم بكون الاحد وصفاء بتعطل … ونامو مع بعض والصبح فاقو ونزلو تفتلو بالسوق .. ورجعو ع البيت وبليل اجا امجد لعند صفاء سهر معا شوي وراح ع بيتو
………………….
تاني يوم .. بالمكتب
جانيت طلبت من صفاء فنجان قهوة لعادل … عملت الفنجان وجابتو صفاء ..
صفاء : فوتو انا ولا انتي
جانيت حيالا .. يلا فوتيه انتي احسن ما اتصبحو بوجهو يلي بيقطع الرزق هههه
صفاء : هههه محدا بيسلم من لسانك ..
قربت من الباب دقتو …وفتحت كان عادل مشغول ويقلب بين الاوراق يلي عندو
صفاء : صباح الخير ..
عادل من غير اهتمام : هلا
قربت حطت الفنجان وراحت ..وهية عم تفتح الباب
عادل : صفاء
صفاء : اي استاذ
عادل : خبري جانيت وانتي طالعة تجهزلي وراق قضية معمل الاسمنت لانو عندي محكمة بعد ساعة
صفاء : حاضر ..
فتحت الباب وبدا تطلع .. وفجأة حست حالا خبطت بشي قاسي ..
غمضت عيونا وقالت بقلبا حيط لا ماحيط .. فتحت عيونا ورافعتون وبيطلع بوجها حسين
حسين وهو عم يتطلع عليها من فوق لتحت : شو انتي ماببتقشعي قدامك
صفاء : سووري ما انتبهت
عادل : اهلا حسين تفضل فوت … صفاء جيبي فنجان قهوة لخيي حسين
صفاء : حاضر استاذ
طلعت صفاء وحسين لساتو عم يتطلع عليها .. وبعدين اتطلع على اخو وقال هيدي شوعم تعمل بمكتبك
عادل : هيدي الاذنة وعم تجبلي القهوة
حسين : ومن ايمت الاذنات بيدخلو على مكتبك
عادل : اي واذا دخلت شوفيها
حسين : لا مافي شي … المهم انت ليش قلتلي بدك اياني ضروري
عادل: بدي تروح معي ع المحكمة
حسين : ليش شوفي بالمحكمة
عادل : مشان قضية معمل الاسمنت حاسس فيها شي غلط هلق بدي فرجيك القضية وبالمحكة بدي تحضر معي
حسين : اوك وين ملف القضية
دقت الباب جانيت ودخلت
عادل : هول هنن .. ميرسي جانيت
اخد عادل الملفات وعطاهن لاخوه حسين ..
………………………
وبعد ساعة طلع عادل هو وحسين وراحو ع المحكمة .. وهنن طالعين شاف عادل صفاء فايتي على مكتب جورج وصار يراقبا لحتى فاتت .. وبعدا كمل طريقو ..
………………………..
بمكتب جورج
جورج : كيف لقيتي هالشغل ياصفاء
صفاء : كتير مريح عنجد كتير ميرسي
جورج : العفو …
……………………….
بعد الدوام كالعادة بلشت صفاء بتنضيف المكاتب ..
وهالمرة كانت لابسة كنزة نص كم تحت تيابا ضلت فيها وتحتا بنطلون اسود ديق … وشغلت اغاني وصارت ترقص
وبهل الاثناء كان عادل راجع من المحكمة ومر ع المكتب مشان ياخد شوية وراق .. ولما وصل ع الباب سمع صوت الاغناي وتذكر صفاء لما كانت ترقص وتبسم وقرب من الباب فتحو شوي شوي .. وبالفعل كانت عم ترقص .. وهو هالمرة تفاجئ فيها اكتر لانا كانت طالعة كتير حلوة … وهو عم يتفرج عليها معد استحملو عقلو … بس بالاخير كابر على حالو وقال : فيق ياعادل انت شو عم تعمل .. اخد نفس ورجع لورا
ودق الباب .. وهية بسرعة سمعت الباب واتلبكت وبسرعة لبست وحطت حجابا على راسا وقربت من الباب وقالت مين
عادل : انا عادل .. افتحي بدي ادخل اخد شوي وراق من مكتبي
فتحت الباب وهية راسا بالارض …
عادل : شو صوت هالاغاني هيدا
صفاء : اسفة بس كنت عم اشتغل واتسمع عالاغاني .. اسفة معد تتكرر
عادل : مش مشكلة خدي راحتك .واسمعي يلي بريحيك…
تركا ودخل على مكتبو اخد الوراق وطلع .. وهية بسرعة خلصت شغل ونزلت ..
…………….
تاني يوم وهية عم تفوتلو القهوة لعادل
عادل : صفاء انتي معك موبايل
صفاء : اي معي
عادل : اااه نسيت مبارح كنتي مشغلة عليه الميوزيك
صفاء : بس ليش عم تسأل
عادل : بس انو مابشوفك حاملتيه
صفاء : اي انا مابحملون هون لانو عم اشتغل وبالبيت كمان مابحملو زيادة واذا بدي احملو .. بحملو حتى احكي مع خطيبي مو اكتر
عادل : اممم .. وكيفو خطيبك معك
صفاء : مافي منو الله لايحرمني منو
عادل : آمين .. وشو بيشتغل
صفاء : بيشتغل بمطعم كرسون ..
عادل : الله يرزقو .. فيكي تروحي
صفاء : شكرا .. عن اذنك
طلعت صفاء وعادل كان بعقلو عم يقارن صفاء بمرتو .. ويقول انا بدي وحدة متل صفاء اكيد وحدة متلها رح تريحني .. قال هيدي نسوان ويلي عندي بالبيت نسوان ..
………………..
بيبت عادل
قاعدة سوززان مع اما جميلة
سوزان : قال شو بدو اياني قوم ارقصلو
جميلة : وانتي شو قلتيلو
سوزان : هههه شو بدي قلو اكيد رفضت والله شي حلو وانا عم ارقصلو
جميلة : الله لا يعطيكي الا كل عافية ..
سوزان : انتي شو عم تحكي ماما
جميلة : جوزك محتاج يغير جو عطيه شوية اهتمام . بكرا بتلاقي حالك خسرتيه
سوزان بدا تسكر على السيرة: اوك ماما.. انا بلاقي حل
…………………..
رجع عادل المسا وكانت سوزان مجهزتلو سهرة رومنسية …. وهو فرح كتير من هالخطوة ..
عادل : شو هيدا الحلا كلو يامرتي الحلوة
سوزان : ميرسي حبيبي هيدا حلا عيونك …
قرب منا وقعد جنبا … وقرب بدو يبوسا على خدا قام صار جوالا يطنطن ..
سوزان : لحظة بيبي بس لشوف مين عم يبعتلي ..
عصب عادل وقام من جنبا فورا
سوزان : شبك بيبي ليش زعلت
عادل : حتى تفضي تعطي شوية وقت لزوجك ..وقتا مابعود بزعل … وعلى فكرة انتي بأيدكي عم تدمري بيتك ..
سوزان : ليش انا شو عم اعمل ..
عادل مارد وطلع فورا …
………………………
صفاء قاعدة جنب امجد بحديقة البيت هية الحديقة للست ميرا ..بس مابتمنع حدا يقرب منا ..
كانو قاعدين عم يتفرجو على النجوم والقمر
صفاء : يا الله السماء ما اجملا ..
امجد : بس يلي قاعد جنبي اجمل
صفاء : مو لهل الدرجة هههه
امجد : ليكي الشهاب
صفاء : وينو وينو
قرب منا بسرعة وطبع بوسة على خدا ..
صفاء : غليظ
امجد : ههههه ماوصل الشهاب على خدك
صفاء: قليل الادب ..اذا بتعيدا ماتلو الا حالك
امجد : ههههه دخيلو العصبي ما اطيبو ..
…………………..
وبلشت تمر الايام .. وعادل عم يتعلق بصفاء يوم ورا يوم بس هية مانا منتبهة عليه نهائيا … وكان كل يوم يرجع بعد انتهاء الدوام مشان يشوفا وهية عم ترقص وكل يوم عم ينعجب فيها اكتر … وحتى صارت علاقتن علاقة منيحة متل الاصدقاء .. وصفاء كانت تحسو متل اخوها الكبير …
………………….
فاتت ع المكتب وكان معا علبة فيها محاشي وورق عنب … ونضفت شوي وبلش الكل يجي ..
وعلى وقت الغدا .. سختنون بالمايكرويف .. وراحت اتجاه مكتب عادل ..وصلت لعند جانيت ..
صفاء :جوج ليكي شو جبتلك معي
جانيت : ياسلام شو هالروايح الطيبة
صفاء : مبارح عملنا انا والماما محاشي وورق عنب وحسبت حسابك وحساب الاستاذ عادل
جانيت : لك يسلمون ..
عطتا حصتا .. وقربت دقت على باب عادل ودقت بس محدا رد
صفاء : ماعم يرد ..مانو هون يعني
جانيت وهية عم تاكل : بلى هون بس بكون مش ساعم افتحي وادخلي ..
فتحت صفاء الباب دخلت بس مالقت حدا .. وصارت تتلفت حوليها ..
صفاء : استاذ عادل …. ميتر عادل .. وينو هاد
وفجأة تحركت مكتبة ع الحيط وطلع من وراها عادل
عادل : انا هون شوفي
صفاء : من وين طلعت
عادل : هههههه انا هون عامل غرفة صغيرة ورا هيدي المكتبة … اوقات بتعب بفوت عليها مشان ارتاح
صفاء : اول مرة بعرف انو في هيك غرفة … وبكل المكاتب في منا ولا بس بمكتبك
عادل : لا بس بمكتبي .. المهم انتي شوبدك
صفاء : اي .. جبتلك معي محاشي حبيت دوقك شغلي وشغل الماما
عادل قرب منا واخد العلبة من ايدا وقال : وليش عم تجيبلي اكل شو المناسبة
صفاء: اااه .. لانو انت كتير منيح معي وبعتبرك متل اخي
عادل : امممم قلتيلي متل خيك لكن
صفاء : واعز كمان
فتح العلبة وحمل الشوكة وبلش ياكل ..
عادل : طيبين كتير
صفاء : صحة وهنا
عادل : ع قلبك ….. صفاء
صفاء : اي استاذ قلي
عادل : انتي جوهرة
صفاء : شكرا هاد من زوقك
عادل : بتعرفي لو انا محل خطيبك مابخليكي تشتغلي انتي بيلبقلك تقعدي بالبيت وتتستتي وكل شي يجي لعندك
صفاء : هههههه مو لهل الدرجة
عادل : لهل الدرجة واكتر .
صفاء : بعين الله شو بدنا نعمل هيك الله كاتب علينا وانا كمان عم اشتغل مشان ساعدو
عادل : بتحبيه ؟؟
صفاء : كتير .. اكتر شخص بحبو بعد الماما الله يطولي بعمرا
عادل : بس هو مابحبك
صفاء : وانت شو عرفك
عادل : قلتلك لو انا مكانو مابخليكي تشتغلي .. هو لو بحبك مابخليكي تشتغلي وتطلعي وتفوتي .. انا بقول هو طمعان فيكي
صفاء : لا امجد شخص كتير منيح ومابفكر هيك .. وانا كمان يلي اصريت انو اشتغل مشان ساعدو
عادل : بس انتي بتستاهلي حدن احسن منو
صفاء : بس انا مابدي غيرو ..
عادل : صفاء رح اعرض عليكي عرض وفكري فيه كتير منيح
صفاء : عرض ؟؟ عرض شو؟؟
عادل : تتزوجيني ؟؟
صفاء : شووووو … اتزوجك ؟؟
عادل : اي تتزوجيني بصراحة انتي دخلتي على قلبي وحبيتك .. واذا اقبلتي تتزوجيني بشتريلي بيت وسيارة وبتعيشي انتي وامك معززة مكرمة
صفاء : استاذ شو نسيت انو انت متزوج وانا كمان مخطوبة
عادل : لا مانسيت .. بس بالنسبة الي الشرع حلل اربعة .. وانت خاطبة يعني مش متزوجة بتفسخي خطبتك وانا بتزوجك
صفاء:…………

يتبع ……
ياترى شو رح يكون رد صفاء ؟؟؟
معقول تطمع بالمصاري وتترك خطيبا وتقبل تتزوج عادل؟؟؟

#تابعونا وباقى الاجزاء

 

تابعونا والجزء الثالث فى الصفحه التاليه

 

العودة لبداية الموضوع1 of 12
الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *